صحة وجمال

العلاج الذكي وزراعة الكبد فحوى الملتقى الطبي التركي الجزائري بقسنطينة

يحتضن فندق الماريوت بقسنطينة غدا الملتقى الطبي الأول من نوعه بين الجزائر وتركيا.

ومن أجل تبادل الكفاءات والخبرات التركية الجزائرية في مجال الجراحات المستعصية والتقنيات الحديثة المتعلقة بالعلاج الذكي سيحضر إلى قسنطينة رفقة أطباء محليين 7 جراحين من تركيا مختصين في طب العيون، وطب العظام وزراعة النخاع، وكذا طب الأطفال، ومختصين في الأورام السرطانية، والتلقيح وأطفال الأنابيب وطب النساء وكذا مختصين في زراعة الكبد والكلى الذي يعد أهم محطة سيتطرق لها الملتقى، إذ يتم برمجة 150 إلى 300 جراحة في زراعة الأعضاء سنويا باسطنبول.
وسيتطرق المشاركون في هذه التوأمة الجزائرية التركية إلى قضية الوسطاء والوكالات الخاصة التي يلجأ إليها المرضى في سعيهم إلى العلاج في تركيا، كونها تعتزم سياسة علاج تكون أقل تكلفة من الدول الأوروبية، وبهذا الشأن وضح السيد فارس تاقمونت وسيط جزائري بمؤسسة Af akyol لنقل المرضى للعلاج في تركيا بمعية المدير العام لها السيد عبد القادر أكيول، خلال ندوة صحفية تم تنشيطها اليوم لتسليط الضوء على أهمية التفريق بين الوكالات المعتمدة والتي تحمل عقودا مع مستشفيات تركية وبين الوسطاء الوهميين المنتشرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي والذين كثيرا ما يختلسون أموال المرضى دون تكفل حقيقي بعلاجهم، ليجد المريض نفسه أمام مشافي باهضة الثمن بأسعار خيالية
دون وجود أي ضمانات تحفظ له حقه في بلاد غريبة، وما أكثرها الحالات التي ينتهي مصيرها بموت محتم مع خسارة كل أموالها.
السيد فارس تحدث أيضا أن الوكالة السالفة الذكر منذ نشأتها سنة 2017 عملت على النقل والتكفل بعشرات المرضى في رحلاتهم العلاجية التي كانت ناجحة في العديد من المحطات، كما نوه للصعوبات التي يواجهها في نقل المرضى وما يجدونه من فروقات في أثمان المستشفيات التي تحتسب السعر الإجمالي للعملية، والواقع أن السعر سيرتفع مع التحاليل ومخلفات العلاج والبقاء في المشىفى.
كما وضح الوسيط عدم وجود اتفاقيات تحكم هذه الوكالات حسب ما أورده متمنيا أن يستطيع تحقيق هدفه بإنشاء مستشفى جزائري بخمس نجموم في الشرق بمعايير تركية وبطاقم طبي يحمل خبرات على أعلى مستوى، ويبقى  العقار هو العائق الوحيد الذي يحول دون تجسيد هذا المشروع.
في ذات السياق وعلى هامش الملتقى سيتم بالاتفاق مع عيادة خاصة يوم 28 أكتوبر فتح باب التشخيص ما يقارب 1000 مريض مجانا من طرف الطاقم الطبي التركي.

نجيبة بوقلي

بوقلي عواطف صحفية من قسنطينة متحصلة على ماستر 2 في العلوم السياسية والعلاقات الدولية من جامعة قسنطينة 3. خريجة معهد وطينة ميديا للتدريب الإعلامي، لدي عدة تجارب في بعض الجرائد الورقية، كما عملت مراسلة بمواقع اخبارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق