أخبار الجزائر

الإفتتاح الرسمي للمدرسة العليا لأساتذة الصم البكم

حضر مستشار الرئيس البروفيسور “غوالي نور الدين ” رفقة وزراء كل من التعليم العالي و البحث العلمي “كمال بداري” ووزير التربية الوطنية “عبد الحكيم بلعابد “و ووزيرة التضامن “كوثر كريكو ” الإنطلاق الرسمي للدراسة في المدرسة العليا لأساتذة الصم البكم ببني مسوس بالجزائر العاصمة للسنة الجامعية 2022/2023 .

و قال وزير التعليم العالي و البحث العلمي أن هذا المعلم العلمي التكويني تم إنجازه بأمر من رئيس الجمهورية “عبد المجيد تبون “للتكفل بذوي القدرات و الإحتياجات الخاصة ، بما يحقق تكافؤ الفرص لكل المواطنين في الجزائر الجديدة لضمان التربية و التعليم المكيف ، قصد إدماج هذه الفئة في التنمية و المساهمة في بناء المجتمع كغيرهم من المواطنين .

و تضم المدرسة العليا لأساتذة الصم البكم 400 أستاذيشرف عليهم 45 أستاذ مكون و تضم 14 تخصص على غرار الفلسفة و اللغات  و التاريخ و الجغرافيا و الرياضيات و التسيير و الإقتصاد و تدرس بها العديد من المواد كالأنتروبولوجيا و التشريح الفيزيولوجي و أمراض الأذن ،و التعرف على الإعاقة السمعية و اللسانيات العربية و سياسة الإعاقة السمعية في الجزائر .

و أكد “كمال بداري ” على جاهزية وزارته لتزويد المؤسسات التربوية بأطوارها الثلاث بالطاقم التربوي الخاص بفئة الصم البكم تماشيا و الإلتزامات ال54 لرئيس الجمهورية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق