أخبار الجزائر

وزارة التعليم العالي تراهن على نوعية الطاقم البيداغوجي

انطلقت اليوم السبت 17 سبتمبر ،  السنة الجامعية 2022-2023، و حدد وزير التعليم العالي والبحث العلمي “كمال بداري ” ولاية معسكر لإعطاء إشارة انطلاق السنة.

و كشف مدير التخطيط والاستشراف بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي “بلعربي ياسين ” عن فتح 2200 منصب أستاذ، في حين تم أنه تم تسجيل 45 ألف مقعد بيداغوجي جديد، وتوفير 20 ألف و500 سرير جديد.

وأوضح المتحدث  أن الفئة العمرية بين 18و25 سنة داخل الجامعة مقارنة بتعداد السكان  تشكل  نسبة 65 بالمائة، وكانت هذه النسبة أحد العوامل في الترتيب المتقدم للجزائر عربيا وإفريقيا في التقرير الأخير للأمم المتحدة المتعلق بالتنمية البشرية الذي صدر الأسبوع الماضي .

من جهة ثانية أكد بلعربي جهود الوزارة في تطبيق سياسة رئيس الجمهورية بخصوص دعم التكوين العالي خاصة في العلوم التكنولوجية على اعتبارها أحد ركائز التنمية وتطوير الإقتصاد، وفي هذا الصدد أوضح المتحدث أنه تم وضع مخطط للتوفيق بين توفير التخصصات المتلائمة مع متطلبات التنمية، وتستشرف الجامعة الجزائرية بلوغ رقم  3 ملايين طالب جامعي مطلع سنة 2030.

أما بخصوص الإقامات الجامعية فأكد الوزير السابق عبد الباقي بن زيان على ضرورة متابعة عمليات تجهيز وإعادة تهيئة الإقامات الجامعية التي تجري بها أشغال ترميم وتنصيب لجان خاصة بالتحضير للدخول الجامعي على مستوى كل مدينة جامعية، إلى جانب التنسيق بين مديري مؤسسات الخدمات الجامعية وإعداد بروتوكول عملياتي خاص بالنظافة والأمن والمحيط موحد وملزم لجميع مؤسسات القطاع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق