صحة وجمال

وزير الصحة يبرمج زيارات تفقدية للولايات و يؤكد أن الحالة الوبائية غير مقلقة

عقد وزير الصحة “عبد الرحمان بن بوزيد ”  لقاءً مع مدراء الصحة للولايات و مسؤولي المؤسسات الاستشفائية التابعة لها بتقنية التحاضر عن بعد، بحضور رئيس الديوان الدكتور سماعين بوشلاغم و إطارات من الإدارة المركزية.
أستمع الوزير  الى مختلف الشروحات و التوضيحات المقدمة من قبل مدراء الصحة و المتعلقة بعديد المشاريع الجاري إنجازها على مستوى الولايات و التي تخص مصالح الإستعجالات الطبية الجراحية و العيادات متعددة الخدمات و مصالح العناية المركزة، و كذا تلك التي تمّ استحداثها و إعادة تهيئتها.
و أمر المسؤول الأول عن القطاع ،  الولايات التي تعرف مشاريعها تأخر بتسريع وتيرة الإنجاز و استدراك هذا التأخر تطبيقا للتعليمة التي تمّ إرسالها و التي تتضمن جدول و لوحة الإنجازات لكل ولاية.
كما شدد  الوزير على تكملة و وضع حيز الخدمة كل من مصلحة العناية المركزة للمؤسسة الاستشفائية المتخصصة ” القطّار” و المركز الاستشفائي الجامعي ” بني مسوس” و المؤسسة الاستشفائية المتخصصة “سليم زميرلي” بالعاصمة .
وتطرق بن بوزيد إلى المصالح الجديدة بالمركز الاستشفائي الجامعي “مصطفى باشا” و المتمثلة في مصلحة جراحة الوجه و الفكين و مصلحة الكسور و الرضوض و مصلحة علم الأحياء المجهري، التي تمّ تجهيزها بأحدث المعدات و التجهيزات الطبية و التي انتهت أشغالها كليا و ستوضع حيز الخدمة في أقرب الآجال.
كما أكّد   الوزير على أهمية وضع إشارات و لافتات مضيئة تبين مكان تواجد هذه المنشآت الصحية لكي يسهل للمواطنين تحديدها خاصة العيادات المتعددة الخدمات التي تعمل بنظام 24سا على 24
و أعلن وزير الصحة عن برمجة زيارات عمل و تفقد الى بعض الولايات الداخلية و الجنوبية التي ستعرف هي الأخرى إنجازات لغرض خلق توازن بين كل ولايات الوطن.
و عرّج البروفيسور “عبد الرحمن بن بوزيد”  على الوضعية الوبائية التي تعرف منحى تصاعدي، لكنها تعتبر حاليا غير مقلقة، غير أنه يجب توخي الحيطة و الحذر و إبقاء المستشفيات على استعداد تام .

مقالات ذات صلة

إغلاق