أخبار الجزائر

بلعابد يوصي المترشحين للإبتعاد عن الإشاعات و المسجونين على موعد بالإمتحانات الرسمية

أكد وزير التربية الوطنية “عبد الحكيم بلعابد” أن مصالحه ستحرص على تطبيق القانون بصرامة وآنية في حق كل من يحاول التشويش على مسار الامتحانات النهائية من خلال نشر مواضيع مفبركة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وتوعد وزير التربية في تصريح له على هامش إشرافه على فتح أظرفة الأسئلة الخاصة بامتحان إثبات المستوى للمتعلمين عن بعد،الثلاثاء 31 مايو الجاري ،  بالتطبيق الصارم للقوانين على فئتي الغشاشين وكذا ناشري المواضيع المفبركة عشية الإمتحانات النهائية، قائلا إن من يضع نفسه تحت طائلة القانون فسيتم ردعه.وقال المسؤول الأول عن قطاع التربية ،  إن ظاهرة نشر المواضيع المفبركة تحت إشاعة “تسريب المواضيع” تراجعت كثيرا خلال السنوات الأخيرة بفعل القوانين الصارمة التي تم إستحداثها لردع المتجاوزين وبائعي الأوهام.و دعا بلعابد أولياء التلاميذ إلى إبعاد أبنائهم عن أجواء ضغط مواقع التواصل الاجتماعي وعدم تركهم فريسة للإشاعات التي من شأنها إرهاقهم والتشويش على تركيزهم. أما بخصوص مواضيع الامتحانات فأكد المتحدث ،  أنها ستكون من بين الدروس التي عالجها التلاميذ في الأقسام مع أساتذتهم، بالإضافة إلى أن مترشحي البكالوريا يستفيدون من فرص أكبر من خلال توفر فرصة الاختيار بين موضوعين في كل مادة.و من جهته فقد أعطى المدير العام لإدارة السجون و إعادة الإدماج “أسعيد زرب” إشارة إنطلاق نفس الإمتحان للمقيمين من ولاية بوسعادة ، لـ 28884 مقيم  عبر التراب الوطني لإجتياز إمتحان إثبات المستوى، موزعين على 138 مؤسسة عقابية معتمدة كمركز إمتحان تحت إشراف الديوان الوطني للتعليم و التكوين عن بعد و منهم 19289 مقيم في مستوى التعليم المتوسط و 9595 مقيم  في مستوى التعليم الثانوي.و تحضيرا لإمتحان إثبات المستوى فقد إجتاز المقيمين المستفيدون  بالدراسة عن بعد، الفرض الكتابي على إمتداد يومي 16 و 2022.03.17. كما تم تسجيل 6399 محبوس في فصول محو الأمية و 41 محبوس لمزاولة التعليم العالي في إطار نظام الحرية النصفية  حيث يتم السماح لهم بالخروج صباحا لمزاولة الدراسة في الجامعة دون حراسة مع رجوعهم مساء، وفق البرنامج الزمني المحدد من الجامعة.و أفاد المدير العام لإدارة السجون و إعادة الإدماج أن  المجموع الكلي للمحبوسين المسجلين بمختلف أطوار التعليم  بلغ 35324 محبوس. أما في مجال التكوين المهني و الحرفي، فتم تسجيل 45976 محبوس، منهم 44409 محبوس مسجل في التكوين المهني و1567 محبوس مسجل في التكوين الحرفي.

مقالات ذات صلة

إغلاق